تفاصيل مقلب (رامز تحت الارض) لرمضان 2017

على ما يبدو أن الفنان رامز جلال لم يوفق هذا العام بمقالبه؛ فالتفاصيل جميعها تسربت أنه كان من خلال الإعلامي طوني خليفة أو المشاركين في المقلب؛ ففي تفاصيل المقلب هذا العام، يستقل الضيف طائرة هليكوبتر من أمام مقر إقامته بأحد الفنادق بالعاصمة أبوظبي، وبالتحديد بالقرب من أحد المساجد الكبرى، هناك يصل ضيف البرنامج إلى موقع التصوير بالقرب من قلعة الجاهلي بمدينة العين، ويجري معه المذيع اللبناني نيشان لقاءً مدته ثلث ساعة، عقب انتهاء اللقاء، تأتي إحدى السيارات تقودها إحدى العاملات بالبرنامج، ويذهب معها الضيف معتقدًا أن هذه السيارة هي تابعة للقناة ومهمتها إعادته مرة أخرى إلى مقر إقامته بالفندق، وهنا تحدث المفاجأة؛ حيث تتجه السيارة إلى صحراء جبل حفيت، وتغرس في الرمال نحو اثنين كيلو متر تحت الأرض، وتحدث حالة من التوتر للضيف، كما تدعي قائدة السيارة أيضًا التوتر، ويظهر عليها علامات الخوف البالغة، إلى أن تنزل السيارة بكاملها تحت الأرض، وهنا يظهر للضيف مجموعة من الحشرات المخيفة، وهي عبارة عن خدعة؛ لتظهر كأنها حشرات طبيعية؛ فيصاب الضيف بحالة من الفوبيا الشديدة؛ حتى يخرج رامز جلال في النهاية وتنتهي الحلقة.